مجلة طبيبي - إعداد د. عبدالرحمن لطفي

تشنج عضلات الساق أسبابه وعلاجاته

تاريخ النشر 2015-07-05
[b]

تشنج العضلات هو تقلص أو شد مفاجئ لا إرادي في إحدى العضلات ، يكون هذا النوع من الألم أكثر شيوعا في الساقين وبالتالي غالبا ما يسمى تشنج الساق ، تحدث تشنجات الساق عندما تتقلص العضلات فجأة وبقوة.




تشمل التشنجات الحقيقية جزء من عضل واحدة أو العضلة بأكملها أو مجموعة من العضلات التي تعمل معا بشكل عام ، وفي اعتقادنا أن التشنجات الحقيقية تنشأ عن فرط استثارة الأعصاب التي تحفز العضلات.


تشنج العضلات الدائم قد يحدث كآلية وقائية إثر حدوث إصابة مثل كسر في العظام.


ترتبط التشنجات الحقيقية عادة بالاستخدام القوي للعضلات وإرهاق العضلات.


التشنجات في وقت الراحة شائعة جدا، ولاسيما لدى كبار السن ، وغالبا ما تحدث تشنجات الراحة أثناء الليل ، السبب الحقيقي للتشنجات الليلة غير معروف.


يمكن أن تتسبب الأنشطة القوية في فقدان السوائل بشكل مفرط من العرق وهذا النوع من الجفاف يزيد من احتمال التشنجات الحقيقية.


يعمل انخفاض مستويات الكالسيوم أو الماغنيسيوم بشكل مباشر على زيادة استثارة كل من نهايات الأعصاب والعضلات التي تحفزها وهذا قد يكون عاملا مهيئاً للتشنجات الحقيقية العفوية التي يعاني منها العديد من كبار السن.


في حالة التكزز، يتم تنشيط كافة الخلايا العصبية في الجسم والتي تعمل بعد ذلك على تحفيز العضلات ، تسبب ردة الفعل هذه تشنجات أو تقلصات في جميع أنحاء الجسم.

أن انخفاض الكالسيوم والماغنيسيوم الذي يزيد نشاط الأنسجة العصبية بشكل غير محدد يمكن أن يؤدي إلى تشنجات كزازية.


تنشأ تقلصات العضلات عندما تكون غير قادر على الاسترخاء لفترة طويلة حتى أكثر من تشنج العضلات الشائع.


في هذا النوع من التشنج يتم تحفيز العضلات غير المطلوبة للحركة المقصودة لكي تتقلص ، العضلات التي تتأثر بهذا النوع من التشنج تشمل العضلات التي تعمل عادة في الاتجاه المعاكس للحركة المقصود و / أو غيرها من العضلات التي تبالغ في الحركة.


يتميز التشنج بأنه مؤلم، وعادة ما يكون شديدا ، في الغالب يجب على المصاب وقف النشاط الذي يقوم به أيا كان وطلب المساعدة في الإسعاف من إصابته بالتشنج العضلي حيث يكون الشخص غير قادر على استخدام العضلة المصابة أثناء تشنجها.

قد تكون التشنجات الحادة مصحوبة ألم وتورم والذي يمكن أن يستمر في بعض الأحيان عدة أيام بعد استقرار التشنج ، وفي وقت حدوث التشنج، فإن العضلة المعقودة سوف تنتفخ وتشعر بثباتها الشديد وقد تكون مؤلمة.


- الإطالة قبل وبعد ممارسة التمارين أو الرياضة بالإضافة إلى عملية الإحماء والتهدئة الكافية لمنع التشنجات التي تنتج عن النشاط البدني القوي.
- من المهم ضمان الترطيب الجيد قبل وأثناء وبعد النشاط خصوصا إذا تجاوزت المدة ساعة ويكون من المفيد أيضا تعويض الشوارد الكهربائية المفقود.


يمكن أن تعمل إطالة وتدليك العضلات المصابة عادة على تخفيف الإصابة بالتشنج العضلي ، تخف معظم التشنجات بسرعة.

المسكنات ليست مفيدة عادة لأنها لا تحدث مفعول بسرعة كافية ومع ذلك، قد يساعد مسكن للألم مثل الباراسيتامول على تخفيف عدم راحة العضلات والألم الذي يظل موجودا في بعض الأحيان لمدة تصل إلى 24 ساعة بعد زوال التشنج.


- شرب الكثير من السوائل لتجنب الجفاف.
- ارتداء الأحذية التي لها سنادة مناسبة.
- إطالة عضلات الساق لبضع دقائق قبل الذهاب إلى الفراش.
- ثني قدميك نحو رأسك.
- تدليك العضلات المتشنجة بيديك أو بالثلج.




[url]http://bit.ly/1GZDCZM[/url]

الأحدث اضافه