مجلة طبيبي - إعداد د. عبدالرحمن لطفي

التفاح الأخضر أم الأحمر؟

تاريخ النشر 2015-09-17
[b]

التفاح الأخضر:

سبب نجاح هذا التفاح هو توازن طعم الحموضة والحلاوة فيه. من مزايا هذا النوع من التفاح أنه لا يفسد بسرعة ويمكن أن يبرد لمدة 6 أشهر تقريبا. مع أن طعم التفاح الأخضر لذيذ في العصير الا أن قلة السوائل فيه لا تشجع على عصره. هذا النوع من التفاح يستخدم كثيرا في الحلويات المطبوخة وفي عمل صوص التفاح الذي يسهل تفريزه. الكثير من المستهلكين لا يحبذون هذا النوع للأكل لقساوته.

التفاح الأحمر:

برغم أن هذا النوع هو من أكثر الأنواع المستوردة والمنتشرة في العالم العربي، الا أنه أفضل للنظر منه للطعم، أي أن شكله أفضل من طعمه. قشرة هذا النوع من التفاح صعبة المضغ فهي قاسية نوعا ما، الا أن اللب يتميز بكثرة السائل فيه فهو جيد للعصير. لا يفضل استخدام هذا النوع في الطبخ لأن لبه يذوب بسرعة.

أثبتت الأبحاث الكندية أن التفاح الأحمر أفضل أنواع التفاح لاحتواء قشرة الثمرة الخارجية واحتواء الثمرة نفسها من الداخل على كم أكبر من مضادات الاكسدة التي تحارب الامراض.

الفرق بين التفاح الأحمر الحلو والتفاح الأخضر الحامض هو في نسبة كل من السكر والمواد الحمضية، فكلما زادت حلاوة التفاح قلت حموضته، وكلما زادت حموضته قلت كمية السكريات فيه، وللإنسان أن يختار ما يحتاج منها وما يُرضي رغبته في الطعم. أما الفوائد ففي جميعها.

خمسة أسباب لتأكل تفاحة يوميا :

- لغذاء صحي:التفاح سهل الأكل ولذيذ ويمدك بالطاقة من غير أن يحتوي أية دهون.

- لقلبك:ان الأبحاث تؤكد أن التفاح يحتوي على مادة تحارب الأثار السيئة لمادة الكولسترول السىء الذي يتجمع في شرايين الجسم.

- لمعدتك:تحتوي تفاحة متوسطة الحجم على خمس احتياج الجسم اليومي من الألياف الضرورية لتنظيف الجهاز الهضمي.

- لرئتيك:ان أكل تفاحة يوميا يقوي عمل الرئتين، ويقلل احتمالات سرطان الرئة.

- لعظامك:يحتوي التفاح على مادة البورون التي تقوي العظام وتقلل احتمالات الإصابة بهشاشة العظام.

الأحدث اضافه