أخبار طبيبي

ما هو تمدد الأوعية الدموية؟

أشارت الجمعية الألمانية للجراحة إلى أن ‫تمدد الأوعية الدموية أو ما يعرف باسم "أنيوريسم" عبارة عن انتفاخ يشبه ‫البالون في الشرايين، ويحدث عندما يجبرضغط الدم الجدار الضعيف من ‫الشريان على الانتفاخ للخارج.

ويمكن أن يحدث هذا التمدد في الشرايين ‫بمختلف أحجامها، وبزيادة حجم تمدد الأوعية الدموية فإن الجدار قد ينفجر ‫وينزف المُصاب حتى الوفاة.

‫وأوضح الأطباء الألمان أنه يمكن علاج تمدد الأوعية الدموية من خلال ‫جراحة ترقيعية للأوعية الدموية في المكان الذي يحدث فيه التمدد، كما أن ‫هناك طريقة أكثر وقائية تتمثل في تركيب دعامة داخل الأوعية الدموية؛ حيث ‫يتم إدخال نوع من دعامات الأوعية الدموية عبر الشريان الأورطي البطني، مما يغطي تمدد الأوعية الدموية من الداخل.

‫ومع ذلك، قد تحدث مخاطر كبيرة في كلتا الطريقتين، قد تصل إلى حد الوفاة ‫بعد إجراء العملية، حيث يصل معدل الوفاة بعد الجراحة الترقيعية إلى 5.4%، في حين كانت النسبة 0.9% في حالة تركيب الدعامة من داخل الأوعية ‫الدموية.

وينصح الأطباء الألمان المرضى الأصغر سنا بعلاج تمدد الأوعية ‫الدموية، لأنه في حال انفجارها فلن تكون هناك فرص كبيرة للبقاء ‫على قيد الحياة.

‫وتزداد صعوبة اتخاذ القرار بإجراء الجراحة الوقائية مع المرضى من كبار ‫السن، والذين عادة ما يعانون أمراضا أخرى بغض النظر عن تمدد الأوعية ‫الدموية، وفي مثل هذه الحالات يكون الانتظار هو الخيار الأفضل.

‫وفي تلك الأثناء ينبغي ضبط قيم ضغط الدم ومستويات الدهون في الدم، لأن ‫ذلك يساعد على عدم زيادة تمدد الأوعية الدموية في أحسن الأحوال.

وإلى ‫جانب ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى الدهون في الدم فإن التدخين يعتبر ‫من أخطر العوامل التي تؤدي إلى ظهور تمدد الشريان الأورطي البطني


المصدر: الجزيرة [url]http://bit.ly/2nbrmTt[/url]

الأحدث اضافه